عرض الخبر

08-03-2018

وصف لتكوين جسم الإنسان (أقرأ المزيد على موقع المكتبة الرقمية العالمية)

<p>كان خوان بالبيردي أحد علماء التشريح الطبي الأسبان. يحتوي النص على وافر من التوضيحات باستخدام 42 نقشًا نحاسيًا تتبع نهج كتب التشريح، وهو اتباع فلسفة تعلُّم تعتمد على التدريس العملي والتجسيد. ويحتل العمل مكانة علمية ولغوية مهمة. يُمَثِّل هذا الكتاب خطوة مهمة نحو استخدام اللغة القشتالية باعتبارها لغة علمية، حيث أنه عمل على توسيع المعجم التشريحي للغة القشتالية الذي أطلقه برناردينو مونتانيا من خلال كتابه (كتاب حول تشريح الإنسان) لعام 1551. يُعَد بالبيردي أهم علماء التشريح الأسبان في عصر النهضة.</p>