كلمة الوزير

تنصب جهود وزارة التربية والتعليم على توفير الخدمة التعليمية الجيّدة لجميع مستحقّيها، وتطوير نظامنا التعليمي، من حيث بنيته ومحتواه ، وشموليته لكافة فئات الدارسين..

استطلاع الرأي

هل ترى دوراً مهماً للقنوات التلفزيونية التعليمية للارتقاء بالتحصيل التعليمي للطلبة؟

صوت
جديد موقعنا
<p>أكد سعادة الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم أن الوزارة وافقت على الترخيص لإنشاء 17 مؤسسة تعليمية خاصة، من بينها 9 مدارس خاصة جديدة و8 رياض أطفال جديدة، وذلك </p>
<p><p align="right">استقبل سعادة الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم بمكتبه بديوان الوزارة المستشار التربوي الدكتور عبدالواحد عبدالله الذي أهدى الوزير نسخة من كتابه الجديد: (آفاق المستقبل - أحاديث في </p>
<p><p align="right">اختتمت وزارة التربية والتعليم نشاطها الصيفي الذي أطلقته تحت شعار (أطلق إبداعاتك) بإقامة يوم ترفيهي حافل بالكثير من الأنشطة والفعاليات للطلبة الموهوبين من مختلف مدارس المملكة وذلك بمعهد الشيخ خليفة </p>
<p><p align="right">انطلاقاً من حرص وزارة التربية والتعليم على استفادة الطلبة المتفوقين من البعثات المتوفرة في مجال التخصصات الطبية المساندة والمجالات الإدارية والعلمية الأخرى، فقد قررت تمديد فترة التقديم للبعثات الشاغرة التي </p>
<p>واحدة من أكثر الأطروحات الطبية التي سلمت للمسلمين كانت موسوعة المواد الطبية لطبيب يوناني من القرن الأول قبل الميلاد في قيليقيا (جنوب الأناضول). تعني الصفحة اليسرى بصنع دواء من العسل والماء، </p>
<p>كان أبو الفرج محمد بن إسحاق بن محمد بن إسحاق بن النديم، المعروف اختصاراً باسم ابن النديم (935-95 م)، مؤلفاً وبائع كتب وخطاطاً عربياً. الفهرست هو عبارة عن فهرس لجميع الكتب </p>
<p>كان شيبا كوكان (1747 – 1818) أول من استخدم النقش بالنحاس لطباعة خريطة العالم في اليابان، وتبين الخريطة بوضوح إن الشكل الأرض كروي. شيبا كوكان كان رساماً، وأول من استخدم المطبوعات </p>
<p>ولدت لوكريتي ج. كلارك في 1904 في لامونت بولاية فلوريدا. وتابعت حرفة صناعة السلل من البلوط الأبيض التي تعلمتها من أمها وأبيها.. كانت السلل تُستخدم لعقد القطن وحمل الخضار. وهذه الصورة </p>
<p><p align="right">هذه الطبعة الفوتوكرومية لوارسو هي جزء من "مشاهد فن العمارة والآثار ومواقع أخرى موجودة بصفة أساسية في بولندا، وروسيا، وأوكرانيا" من كتالوج شركة ديترويت للنشر (1905). وهي تعرض مشهدًا للجسر </p>
<p><p align="right">وردت هذه الطبعة الفوتوكرومية للجامع الكبير بمدينة الجزائر في "مناظر لِناس ومواقع في الجزائر" في كَتَلوغ شركة ديترويت للنشر كَمْبَني لعام (1905). كان أول بناء للجامع الكبير قرابة عام 1097، </p>